أترك/ي تعليق

يرجى تسجيل الدخول لإضافة جواب

الإجابات ( 1 )

  1. الجنس أحياناً ما يكون نقطة ضعيفة وحساسة لدى العديد من الأزواج بغض النظرعن ثقافتهم أو خلفية نشأتهم. ولكن، في الثقافة العربية، تكمن مسببات مشاكلنا في هذا الموضوع وراء عدة نواحي ومنها: - قلة التواصل. الجنس محظور في الثقافة العربية. العديد من المشاكل بين الأزواج تنبع من صعوبة قدرتهم عن التكلم في هذا الموضوع، لربما قد ترعرعوا في عائلات وضعت خطوط حمراء حول الجنس إعتقاداً أن الموضوع محظور و "غير ضروري" التكلم عنه، لا يرون أن الجنس جزء أساسي في الحياة، ولا يرون أيضاً أن الرومانسية والزواج هم كمؤسسات جنسية. عدم الإهتمام في الجنس. - توقعات حمل الأزواج من قبل الأسرة المباشرة. إنجاب الأطفال بعد الزواج مباشرة وحرمان الأزواج من الإستكشاف الصحي للإحتياجات الجنسية المتواجدة لدى الطرفين. -في الثقافة العربية ، الإصرار على عدم فقدان العذرية إلا عند الزواج. وذلك بالتالي يدفع الأزواج لدخول مؤسسة الزواج دون معرفة ما يريده الطرفين أو كيفية تزويد بعضهم البعض لإحتياجاتهم الجنسية.

    0
    2019-02-22 00:39:20

 السؤال السابق

السؤال التالي